الجمعية الخيرية الاسلامية - الخليل


الجمعية الخيرية الإسلامية ومسيرة العطاء في يوم اليتيم الفلسطيني صيغة PDF طباعة أرسل لصديقك

تقوم الجمعية الخيرية الإسلامية /الخليل على رعاية ما يفوق 4000 يتيم ويتيمة رعاية كاملة متكاملة حيث تسخر كل إمكانياتها وطاقاتها وكوادرها الإدارية والتعليمية والاجتماعية والصحية لخدمة اليتيم  في سبيل الأخذ بيد هذه الشريحة المهمة من المجتمع الفلسطيني والتي ازداد حجمها بسبب الظروف التي تمر بها الاراضي الفلسطينية. فما كان من الجمعية الخيرية إلا وان كانت ولا زالت الحضن الدافئ لهؤلاء الأيتام واليتيمات فأسست بيتي إيواء احدهما للأيتام والآخر لليتيمات حيث تقدم الجمعية خدمة المسكن والمأكل والملبس والمصروف اليومي والرعاية الصحية والنفسية والاجتماعية في جو اسري بهيج اقل ما يقال فيه أنها تقدم خدمات فندقية ممتازة وهذا بفضل الله وفضل الخيريين من هذه الأمة الذين لم يألوا جهدا في دعم هذه البيوت ودعم ميزانيتها بما هو مطلوب .
كما أنشأت الجمعية ثلاث مدارس وأخرى قيد الإنشاء في سبيل تحصين الأيتام بالعلم والتعلم فكان منهم النخب وحملة الشهادات الدراسية العليا الذين قادوا المجتمع الفلسطيني لكل خير وصلاح.
كما اهتمت الجمعية الخيرية بالتربية القرآنية فأسست دار القرآن والحديث الشريفين حيث خرجت عددا من حفظة القرآن من الأيتام واليتيمات وأمهاتهم ليكونوا في ركب الربانيين من هذه الأمة الغراء.
هذه هي الجمعية الخيرية تألقت ولا زلت تزداد ألقا على طول خط الزمن لتؤكد للناس اجمع سمو رسالتها ونبل أهدافها منذ لحظة إنشائها عام 1961م إلى الآن ، يتعاقب عليها أناس مخلصون متجردون يزرعون الخير ويرجون رضى الله فينبت زرعا طيبا مباركا فيه بإذن الله.