الجمعية الخيرية الاسلامية - الخليل


نادي الطفل القرآني طموحات ....وتطلعات صيغة PDF طباعة أرسل لصديقك

تتطلع دار القرآن الكريم والحديث الشريفين في الجمعية الخيرية الإسلامية /الخليل إلى تطوير الدار من خلال عدد من الفعاليات والأنشطة التي تساهم في تعزيزها والوصول بها إلى الدور الريادي التي تتطلع إليه في الخليل والمحافظة .
ولقد تم طرح عدد من المشاريع والأفكار والرؤى ، ومن هذه الأفكار الخلاقة العمل على إيجاد ناد للطفل القرآني حيث بدأت ولادة هذه الفكرة في منتصف العام الماضي حيث يهتم هذا النادي بالأطفال من سن خمس سنوات حتى العاشرة ذكورا وإناثا ،وقد بدأ النادي بمشاركة 70 طفلا تم تقسيمهم حسب الفئة العمرية وصفوف تحمل أسماء مثل الفردوس الأعلى وتاج الوقار وأحباب الله وطيور الجنة وأشبال الإسلام،  حيث يهدف إلى استثمار أوقات الفراغ لدى الأطفال بتشجيعهم على حفظ كتاب الله ، إضافة إلى غرس القيم والمبادئ الإسلامية في نفوس الأطفال من خلال التخطيط المسبق للنادي والعمل بروح الفريق بكل حب وتفان وإخلاص.
ولقد كانت نتائج الحفظ طيبة والحمد لله حيث حفظ المنتسبين للنادي وفي خلال فترة قصيرة أكثر من ثلاثة أجزاء وبعضهم جزئين ونصف إضافة لتعلمهم أحكام التجويد وتلقيهم شرحا لتفسير السور وبشكل مبسط.
ولقد قامت إدارة النادي بعدد من الأنشطة اللامنهجية على هامش أعمال النادي حيث قامت بعدد من الرحلات الترفيهية الداخلية إضافة لإجراء عدد من المسابقات وسرد القصص وأعمال الرسم وعمل برامج سلوكية لتعديل السلوكيات السلبية عند الأطفال وذلك بالتعاون مع أهاليهم.
وتتطلع إدارة النادي إلى توسيع عدد المشاركين من الأطفال وتخصيص المبالغ المالية وتبني دراسات المشاريع الخاصة بالنادي ودعمها حتى تكتمل الفكرة بأبها صورها لرعاية هذا العمل وتسخير الإمكانيات لضمان نجاح هذا العمل الإيماني الإبداعي الرائع.
كل ذلك في سبيل الأخذ بيد جيل المستقبل نحو الخير والفلاح والصلاح.